إتفاقية أستخدام موقع بيان صحفي


بالموافقه على إستخدام (تصّفح) موقع "بيان صحفي ArabicPressRelease.com" و/أو إرسال مواضيعك للنشر في الموقع تكون موافقاً وملتزماً التزاماً تاماً بالشروط التالية :

1- بمجرد دخولك و/أو أستخدامك لهذا الموقع تعتبر مطلعاً على هذه الاتفاقيه وموافق عليها صراحةً، وموافق على كل ما ورد فيها من شروط دون أستثناء، فإذا كنت لاتقبلها بالكامل عليك ان تتوقف عن استخدام الموقع فوراً.
2- موقع بيان صحفي هو منصّه لتجميع ونشر البيانات الصحفية، ويمكن لأي فرد أو مؤسسة نشر بيانه الصحفي فيه. والموقع غير مسؤول عن محتوى البيانات التي تنشر فيه، بل تعود المسؤولية كاملة الى الجهة مصدرة البيان، والتي عادة ما تكون مذكورة في ذلك البيان.
3- بالإضافة لكون موقع بيان صحفي لا يتحمّل مسؤولية محتوى البيانات التي تنشر فيه، لا يتحمّل مسؤوليه التأكد من صحة المعلومات الواردة في تلك البيانات، وهو بذلك يخلي مسؤوليته.
4- أراء وتعليقات زوار الموقع لاتعبر عن راي هيئة الموقع وانما عن راي اصحابها.
5- يتعهّد من يرغب في أن ينشر بيانه الصحفي في الموقع بعدم إرسال أو/ونشر مواضيع مبتذله تسئ للاخلاق والعادات والتقاليد، مواضيع تشوه سمعة الاخرين وتهاجمهم، مغالطات وأخبار غير دقيقة وكاذبة، مواضيع تنتهك الخصوصيات، مواضيع تهاجم أشخاص وتسئ الى سمعتهم، مواضيع تستخدم للإبتزاز، مواضيع تنتهك القوانين، مواضيع تتبنى مواقف سياسيه منحازة أو متطرفة، مواضيع تهاجم الاديان، مواضيع تهاجم الشخصيات العامة.
6- مستخدم الموقع يوافق صراحةً على إستخدام هذا الموقع على مسؤوليته ويتحمل جميع المخاطر المترتبة على ذلك، ويوافق على إن القائمين على إدارة الموقع أو الذين يوفرون المادة الموجودة في هذا الموقع أو الذين يرخصون للموقع بأستخدامها لايقدمون أي ضمانات على إن الماده الموجودة في هذا الموقع ستكون دون إنقطاع أو خاليه من الأخطاء أو أن أي عيب فيها سوف يصحح.
7- يحق للموقع تحديث أو تغيير أو إضافة أو حذف أي من بنود هذه الإتفاقية وبدون سابق إنذار، وبدون الرجوع لأحد وعلى مستخدم الموقع مراجعة هذه الاتفاقية دورياً.
8- في حال أخلالك بأي من البنود أعلاه فأنك توافق على التعويض عن أي خسارة تلحق بالموقع جراء ذلك.
9- تخضع هذه الأحكام والشروط لقوانين مملكة بلجيكا. ويتم فض النزاعات في هذا الشأن حصريا في المحاكم البلجيكية.

إداره موقع بيان صحفي ArabicPressRelease.com





  • بيانات أُخرى من :

    • لا توجد بيانات أُخرى في هذا القسم في الوقت الحاضر.